فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا
بان كي مون : أن أمن واستقرار ووحدة اليمن قضية لا تهم اليمن وحده بل تهم المنطقة والعالم

بعد جولة عالمية ناجحة ومثمرة شملت أمريكا وعدد من الدول الأوروبية ..الرئيس اليمني يعود إلى بلاده

خدمة شبكة الأمة برس الأخبارية
2012-10-05 | منذ 8 سنة

صنعاء – عاد إلى بلاده السبت 6-10-2012 الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بعد جولة واسعة شملت الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الدول الأوروبية.

حيث التقى رئيس الجمهورية اليمنية خلال زيارته للمملكة المتحدة رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون وعدد من كبار المسئولين البريطانيين جرى خلالها مناقشة علاقات التعاون الثنائي بين البلدين وآفاق تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات, إضافة إلى بحث التطورات على الساحة اليمنية والجهود المبذولة لإنجاح التسوية السياسية التاريخية المرتكزة على المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة.

والتقى الرئيس عبد ربه منصور هادي مع رئيس جمعية الصداقة اليمنية البريطانية ناؤول برهوني ورئيس مجموعة أصدقاء اليمن في البرلمان البريطاني كيف فاز، حيث جرى استعرض جملة من الموضوعات المتصلة بالأزمة والمبادرة الخليجية والظروف الاستثنائية التي مر ويمر بها اليمن خصوصا منذ نشوب الأزمة مطلع العام الماضي بكل جوانبها، وطبيعة مواجهة اليمن وحربه ضد الإرهاب وما أسفرت عنه تلك المواجهات من دحر لتنظيم القاعدة وملاحقة فلوله وعناصره.

كما التقى الرئيس هادي خلال زيارته للولايات المتحدة الأمريكية بعدد من زعماء الدول المشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة حيث تم بحث علاقات التعاون بين اليمن وبلد كل منهم وسبل تعزيزها والتنسيق والتشاور إزاء القضايا المعروضة على الاجتماع وكذا التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك

والتقى الرئيس عبدربه منصور هادي على هامش أعمال الجمعية العمومية بالرئيس باراك أوباما رئيس الولايات المتحدة الأمريكية حيث استعرضا جملة من القضايا والموضوعات على المستوى الثنائي والمستجدات والتطورات التي يمر بها اليمن في ضوء المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة، والتشاور حول عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وقد أكد الرئيس الأمريكي دعم الولايات المتحدة ومساعداتها الكاملة لليمن حتى نجاح المرحلة الانتقالية والوصول الآمن الى فبراير 2014م .

هذا وقد ألقى الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها السابعة والستين التي انعقدت بمقر المنظمة الأممية في نيويورك, حيث كان أول المتحدثين من الرؤساء المشاركين في الدورة صباح اليوم، دعا فيها الرئيس هادي المجتمع الدولي إلى إيجاد التشريعات الدولية التي تكفل احترام الأديان والرموز الدينية وتعزيز الحوار والتفاهم بين الأديان والحضارات وضمان عدم تكرار الإساءات لنبي الإسلام سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ولقيمِ الدين الإسلامي الحنيف.

كما افتتح الرئيس اليمني الاجتماع الرابع لمجموعة أصدقاء اليمن والذي عقد في نيويورك بمشاركة ما يزيد عن " 39" دولة ومنظمة إقليمية ودولية مانحه والذي جاء في إطار حرص المجتمع الدولي على حشد الدعم اللازم لليمن بما يمكنه من استكمال تنفيذ المرحلة الثانية للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة، فضلاً عن توفير التمويل اللازم لخطط وبرامج حكومة الوفاق ومساندة جهودها للتغلب على التحديات الراهنة في مختلف المجالات.

والتقى الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية بمقر الأمم المتحدة بنيويورك أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون، الذي أكد للرئيس هادي إصرار الأمم المتحدة والمجتمع الدولي كله على ضرورة خروج اليمن من ظروفه الراهنة وأوضاعه الصعبة والوصول إلى انتخابات 2014م.

كما أكد بان كي مون أن أمن واستقرار ووحدة اليمن قضية لا تهم اليمن وحده بل تهم المنطقة والعالم كون الموقع الجغرافي لليمن يمثل إستراتيجية أمنية واقتصادية عالمية وضرورة خروج اليمن إلى بر الأمان من أجل الحفاظ على أمنه واستقراره ووحدته .

كما أجرى الرئيس هادي خلال زيارته إلى الولايات المتحدة مباحثات مع نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن ونائب مستشار الامن القومي ومساعد الرئيس لشؤون الأمن الداخلي ومكافحة الإرهاب جون برينان وعدد من الوزراء وأعضاء الكونجرس وكبار المسئولين الأمريكيين تناولت علاقات التعاون الثنائي بين البلدين وآفاق تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات، إضافة إلى مناقشة التطورات على الساحة اليمنية والجهود المبذولة لإنجاح التسوية السياسية التاريخية والمرتكزة على المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة.

كما قام الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية بزيارة للكونجرس الأمريكي وذلك بناءً على دعوة زعيم الأغلبية في الكونجرس ورئيس كتلة الحزب الديمقراطي في مجلس الشيوخ هاري ريد ونائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ أحد أقدم قيادات الحزب الجمهوري في الكونجرس دييك لوجر اللذان اعتبرا هذه الزيارة تاريخية وتمثل علامة مهمة لتطور العلاقات اليمنية الأمريكية خصوصاً في هذه المرحلة الحساسة والدقيقة التي يمر بها اليمن.

كما ألقى الرئيس عبد ربه منصور هادي محاضرة قيمة في مركز ودرو ويلسون الدولي بواشنطن تناول فيها مجمل تطورات الأوضاع على الساحة اليمنية في ضوء المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة وما تحقق من نجاحات خلال المرحلة الأولى من المراحل الانتقالية.

وخلال زيارته للعاصمة البلجيكية بروكسل أجرى الرئيس عبدربه منصور مباحثات مع مسؤولي الاتحاد الأوروبي والمسئولين البلجيكيين تناولت العلاقات المشتركة بين اليمن والاتحاد الأوروبي وآفاق تعزيزها والتطورات والمستجدات على الساحة اليمنية والقضايا ذات الاهتمام

المشترك وما يتصل بسير تنفيذ المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة، وكذا بحث جوانب دعم العملية السياسية الجارية في اليمن وفقا للمبادرة الخليجية بالإضافة إلى الدعم الكامل من النواحي الاقتصادية ومساندة اليمن من اجل تجاوز الأوضاع الصعبة .

كما استعرض الرئيس عبدربه منصور هادي خلال لقائه الممثل الأعلى للشئون الخارجية والسياسات الأمنية في الإتحاد الأوروبي البارونة كاثرين أشتون، الأوضاع في اليمن من النواحي السياسية والأمنية علاوة علي المسار السياسي الجاري في اليمن وكذا ما تم انجازه وفقا للمبادرة الخليجية.

وأكدت البارونة كاثرين اشتون دعم الإتحاد الأوروبي لليمن وللمرحلة التي يقودها الرئيس هادي وكذا مساندة الإتحاد لتنفيذ خطوات المرحلة الثانية من المبادرة الخليجية ومواجهة التحديات والدفع باليمن إلى واقع أفضل.

كما عقد رئيس الجمهورية اليمنية خلال زيارته لألمانيا الاتحادية جلسة مباحثات مع المستشارة الألمانية انجيلا ميركل تناولت طبيعة الأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية، واحتياجات ومتطلبات اليمن التنموية خصوصا جوانب التربية والتعليم والصحة العامة والسكان والصرف الصحي .

وعبرت المستشارة الألمانية عن تهانيها لليمن رئيسا وحكومة وشعبا بالنجاحات التي تحققت على طريق تنفيذ المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة واخرج اليمن من الظروف الصعبة الى بر الأمان.. مؤكدة مجددا وقوف ألمانيا الاتحادية إلى جانب اليمن ومساندته في مختلف المجالات التنموية والاقتصادية .

وخلال زيارته لفرنسا التقى الرئيس عبد ربه منصور هادي بالرئيس فرانسوا هولاند رئيس جمهورية فرنسا، حيث عقدت جلسة مباحثات رسمية بين الجانبين اليمني والفرنسي جرى خلالها بحث مجمل القضايا والمواضيع ذات الاهتمام المشترك وكانت وجهات النظر متوافقة.

وأكد الرئيس الفرنسي استعداد فرنسا مساعدة اليمن من اجل الخروج من الأزمة واستعادة الأمن والاستقرار.

واختتم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي جولته بزيارة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية في جده .

حيث قدم هادي لخادم الحرمين الشريفين واجب العزاء في وفاة أخيه وكذا الشكر الجزيل لما قدمته حكومة خادم الحرمين الشريفين من دعم سخي في مؤتمر المانحين الذي عقد في الرياض وفي مؤتمر أصدقاء اليمن الذي حضره وترأسه إلى جانب وزير الخارجية البريطاني نائب وزير الخارجية السعودي سمو الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبد العزيز والذي كانت نتائجه رائعة.

كما عبر الرئيس اليمني عن تقديره الكبير للمواقف المبدئية والطيبة لخادم الحرمين الشريفين من اجل خروج اليمن من أزمته وتنفيذ المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة وقراري مجلس الأمن 2014 و 2051 .

وأكد الرئيس عبد ربه منصور هادي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) ان جولته كانت ناجحة وموفقة بكل المقاييس وتم فيها بحث القضايا ذات الصلة المباشرة بترجمة التسوية السياسية بمقتضيات المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة وقراري مجلس الأمن.

رافقه وزير الخارجية الدكتور ابو بكر القربي وأمين عام الرئاسة الدكتور علي منصور بن سفاع.


 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي