فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

الرئيس هادي: المبادرة الخليجية أنقذت اليمن من أزمة خطيرة أوشكت أن تؤدي الى حرب اهلية

خدمة شبكة الأمة برس الأخبارية
2012-08-05 | منذ 9 سنة

صنعاء ـ أكد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أن المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة كانت المنقذ والحل المشرف لكل الأطراف وبها تحقق الخروج من الظروف الصعبة والخطيرة إلى أفاق السلام والحوار على أساس مقتضيات المبادرة وآليتها.

جاء ذلك لدى لقائه أعضاء اللجنة الفنية التحضيرية للحوار الوطني الشامل.

وقال: لقد كان من حسن الطالع أن المجتمع الدولي على المستوى الإقليمي والعالمي مع خروج اليمن من أزمته بالحلول السلمية دون تعريضه للاقتتال والحرب الأهلية حفاظا على الأمن والاستقرار في المنطقة على أساس أن عدم استقرار اليمن سيعرض المصالح الوطنية والإقليمية والدولية للخطر.

وأشار إلى أن مجلس الأمن عندما صوت على القرار 2014 ومن بعده القرار 2051 جرى ذلك التصويت بالإجماع ولم يتحفظ أو يمتنع أو يتخلف أي عضو.

معتبرا ذلك ظاهرة نادرة جدا عكست تصميم المجتمع الدولي على تجنيب اليمن الاختلاف والتصدع وإخراجه من الظروف الصعبة والأزمة الطاحنة إلى بر الأمان.

وقال مخاطبا أعضاء اللجنة:" الكل أمام مسئولية كبيرة وأمام مفترق الطرق فأما أن نشحذ هممنا جميعا ونخرج البلد من أزماته المتلاحقة نحو آفاق الأمن والاستقرار والتطور والازدهار أو سيذهب اليمن إلى طريق لا تحمد عقباه وسنتحمل المسئولية التاريخية أمام الله والوطن والشعب ".

وأكد أن ما قطعه من أشواط في طريق التسوية السياسية ونجاح المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة هو نجاح لليمن كله معتبرا أن هذا النجاح في باقي المرحلة الانتقالية سيقود إلى تغييرات واسعة من أجل خلق منظومة جديدة للحكم ترتكز على الدولة المدنية الحديثة بمضامين الحرية والعدل والمساواة.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي