معارض فنية تستحق زيارتها خلال السفر

الامة برس
2024-06-09

معارض فنية تستحق زيارتها خلال السفر (زهرة الخليج)

الفن والثقافة من أكثر الأمور المميزة، التي يمكن لأي شخصٍ يرغب في إجازةٍ مشاهدتها، والاستمتاع بها. ولا يزال هذا العام مليئاً بالأنشطة الثقافية، والمعارض الفنية. لذا، مهما كان نوع الفن الذي تفضلينه، فإن الأشهر المقبلة تحمل بعض الأشياء التي تناسب الجميع.وفقا لموقع زهرة الخليج

نادراً ما يتم تصوير تعقيدات وآلام وأفراح الأمومة، بالقدر نفسه من العناية والتفاصيل، كما هي الحال في هذا المعرض، الذي بدأ جولته في المملكة المتحدة بمركز «أرنولفيني» للفنون في بريستول خلال مارس، مع أكثر من 100 عمل فني، لأكثر من 60 فناناً، وفيه يتم استكشاف مواضيع الأمومة، من خلال اللوحات، والصور الفوتوغرافية، والمنحوتات والصوت والأفلام. أقيم المعرض من 9 مارس إلى 2 يونيو 2024، في حين سيُقام بمركز «ميدلاندز» للفنون في برمنغهام، من 22 يونيو إلى 29 سبتمبر، ومعرض الألفية في «شيفيلد»، من 24 أكتوبر إلى 21 يناير 2025، وفي معرض «دندي» للفنون المعاصرة في ربيع عام 2025.

يَعِدُ هذا المعرض، المقام في «Grand Palais Immersif» بشارع ليون في باريس، بالإجابة على جميع الأسئلة المتعلقة بـالفنانة فريدا كاهلو، أشهر فنانة مكسيكية في العالم.

وتسترجع المحطة الباريسية من هذا المعرض المتجول (الذي فاز بـ14 جائزة) حياة كاهلو الغنية والمضطربة، من خلال عروض إسقاطية بزاوية 360 درجة، وأعمال فنية وصور ووثائق، وكلها مستمدة من مذكراتها.

في المتحف الذي يحمل اسم الفنان إدفارد مونك، يقام معرض «إدوارد مونك: الأرض المرتعشة»، وهو المعرض الأول الذي يسلط الضوء على الدور المركزي، الذي تلعبه الطبيعة في مجمل أعماله الفنية، والتعبيرات البصرية القوية التي استخدمها لتصوير الطبيعة. فبالنسبة للفنان إدوارد مونك، كانت الطبيعة دائماً أكثر من مجرد خلفية لرسوماته. ويجمع المعرض بين أعمال مونك، من مجموعة المتحف الخاصة، مع أعمال من المجموعات العامة والخاصة، ما يتيح للمعرض تقديم فرصة نادرة لرؤية مثل هذه المجموعة من تصويرات مونك للطبيعة. ومع أن المعرض بدأ في 27 أبريل الماضي، إلا أنه لا تزال أمامكِ الفرصة لزيارته، حيث سينتهي في 25 أغسطس 2024.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي