فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

مشائخ اليمن يطالبون باسندوة بالإعتذار ويتهمونه بمحاولة تفجير أزمة لاداعي لها

خدمة شبكة الأمة برس الأخبارية
2012-05-09 | منذ 9 سنة

صنعاء - طالب زعماء قبائل يمنيون رئيس حكومة الوفاق محمد باسندوة بالإعتذار عن ماقالوا أنه استفزاز لهم في كلمة ألقاها بتعز قبل أيام. واتهموه بالسعي لتفجير أزمة سياسية في اليمن.
وقال مشائخ القبائل في بيان صدر عن اجتماع موسع عقدوه بصنعاء الإثنين الماضي أنهم انتظروا من باسندوة الاستناد في عمله إلى القانون والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وليس إلى توجيهات خفية.
مضيفين أنه مطالب كرئيس حكومة بإزالة عناصر التوتر الأمني والسياسي والعسكري. وفق المبادرة.
وكان باسندوة قال أن المبالغ المالية التي يتلقاها المشائخ من الدولة هي لشراء ذممهم.
وقال بيان المشائخ أن تلك المبالغ منحت للمشائخ لأدوار وطنية أدوها أو إصلاحات سياسية مشيراً إلى أن الإعانات المخصصة لبعضهم صارت حقوقاً مكتسبة وجه بها رؤساء الجمهورية السابقون إبتداء من أول رئيس لليمن عبد الله السلال ومروراً بربيع والبيض والحمدي وانتهاءً بالمشير علي عبد الله صالح والمشير عبد ربه منصور هادي الرئيس الحالي لليمن.
 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي