فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا
لايزال ممسكا بمقاليد السلطة دون ضعف

الرئيس صالح يلتقي عدد من أعضاء مجلسي النواب والشورى وشخصيات اجتماعية

خدمة شبكة الأمة يرس الإخبارية
2011-03-21 | منذ 10 سنة

صنعاء (الجمهورية اليمنية)- استقبل الأخ الرئيس اليمني علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الاثنين 21-3-2011 المشائخ والأعيان والشخصيات الاجتماعية وأعضاء مجلسي النواب والشورى والقيادات الحزبية والشبابية والذين توافدوا من مختلف محافظات الجمهورية والقبائل اليمنية والذين أعلنوا جميعا وقوفهم إلى جانب القيادة السياسية بزعامة  الرئيس صالح والشرعية الدستورية والأمن والاستقرار والوحدة والمكتسبات الوطنية.

وأكدوا وقوفهم في وجه المحاولات الرامية إلى زعزعة الأمن والإستقرار والإنقلاب على المؤسسات الدستورية .. مشددين على أن مبادرة صالح تمثل المخرج الحضاري للأزمة السياسية الذي يجنب الوطن الانزلاق نحو أتون الفتنة والصراع والإقتتال وتمزيق وحدته .

كما أكدوا أن السواد الأعظم من أبناء الشعب اليمني سيقفون صفا واحدا إلى جانب الشرعية الدستورية ولن يسمحوا بأي التفاف على مكاسب الشعب في ظل راية الثورة والوحدة والديمقراطية والثوابت الوطنية .. مشيرين إلى أن هذا هو وقت الوفاء .

وقد رحب الرئيس علي عبدالله صالح بالحضور من المشائخ والأعيان والشخصيات الاجتماعية وأعضاء مجالس النواب والشورى والمجالس المحلية والقيادات الحزبية والشبابية .. معبرا عن تقديره لمواقفهم المبدئية والوطنية وتأييدهم للشرعية الدستورية والأمن والاستقرار
والوحدة والديمقراطية والحفاظ على مكتسبات الشعب التي تحققت في ظل راية الثورة اليمنية 26 سبتمبر و 14 اكتوبر والوحدة اليمنية المباركة .

وقال صالح :" إن الأحداث والصعاب والتحديات هي التي تبرز معادن الرجال ومواقفهم وتؤكد صلابة عزائهم وإرادتهم " .. مشيرا إلى الجهود التي بذلت من اجل الحوار وتجنيب الوطن الفتنة والاقتتال والصراع والتمزق ولكن ظلت احزاب اللقاء المشترك تتعنت وترفض الجلوس على طاولة الحوار أو إخراج الوطن من الأزمة التي افتعلوها من اجل الانقلاب على الديمقراطية والشرعية الدستورية والتسلق إلى السلطة عبر الأشلاء والدماء والخراب.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي