فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

صالح يزور أرخبيل سقطرى

خدمة شبكة الأمة يرس الإخبارية
2010-12-24 | منذ 10 سنة

سقطرى (الجمهورية اليمنية)– قام الرئيس اليمني علي عبدالله صالح الخميس 23-12-2010 بزيارة إلى جزيرة سقطرى، حيث كان في استقباله محافظ حضرموت سالم الخنبشي والأمين العام للمجلس المحلي للمحافظة خالد الديني وقائد المنطقة العسكرية الشرقية اللواء محمد علي محسن وعضو مجلس النواب سعيد باحقيبة ووكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الساحل عوض حاتم وقائد الحامية العسكرية بأرخبيل سقطرى العميد حسن خيران ومدير عام مديرية حديبو سعيد علي ومدير عام مديرية قلنسية محمد القيسي وأعضاء المجالس المحلية ورؤساء المكاتب التنفيذية والمشائخ والشخصيات الاجتماعية والقيادات العسكرية والأمنية في أرخبيل سقطرى.

وقد قام صالح بتفقد أحوال المواطنين والإطلاع على سير العمل في المشاريع الخدمية والإنمائية والسياحية بالجزيرة.

وفي منطقة حديبو الرئيس صالح المهرجان الجماهيري الذي أقيم بمناسبة زيارته للأرخبيل وحضره أعضاء المجالس المحلية والمكاتب التنفيذية والشخصيات الاجتماعية وجموع غفيرة من المواطنين من أبناء أرخبيل سقطرى.

وفي المهرجان الذي بدأ بآي من الذكر الحكيم ألقى الرئيس اليمني كلمة أعرب فيها عن سعادته بزيارة أرخبيل سقطرى والالتقاء بأعضاء المجلس المحلي والشخصيات الاجتماعية.

وقال فخامته:" نبارك لكم كل الانجازات والتي أنتم أهلا لها ومستحقين لها وسوف يتم إعطاؤكم الكثير والكثير لما تكتسبه الجزيرة من أهمية اجتماعية وسياحية".
وأضاف :" لقد حرمت الجزيرة في الماضي من وسائل المواصلات والاتصالات ومشاريع البنية التحتية ولكن بعد أن استعاد وطننا اليمني وحدته في الـ 22 من مايو 1990م دخلت الجزيرة عهدا جديدا من النماء والتطور ".

وتابع صالح:" كم هو رائع عندما نأتي إليكم وأنتم مبتهجين ومعنوياتكم عالية الى السماء وفي صحة ونعمة وسعادة، واتذكر كيف كان وضع الجزيرة قبل إعادة تحقيق الوحدة المباركة وكيف هو وضعها اليوم خاصة من بعد عام 1994م، فاليوم المشاريع الخدمية والإنمائية تنتشر على امتداد الجزيرة وجزر الأرخبيل".

ورحب فخامته بالاستثمارات المحلية والعربية والأجنبية في الجزيرة وفي اطار قانون الاستثمار الذي أعطى الضمانات والإمتيازات للمستثمرين .. وقال:" ان جزيرة سقطرى منطقة آمنه وأهلها طيبون".

ودعا رئيس الجمهورية اليمنية إلى الحفاظ على خصوصية سقطرى وبيئتها وتقاليدها وتجنيبها أي ظواهر سلبية ومنها ظاهرة حمل السلاح.

وقال:" إن سكان أرخبيل سقطرى طيبون ومسالمون ويبحثون عن لقمة العيش ويحظون برعاية من السلطة المحلية، ونشكر السلطة المحلية في الأرخبيل على ما تبذله من جهود مع ابناء الأرخبيل وكذلك السلطة المحلية بمحافظة حضرموت وعلى رأسهم المحافظ سالم الخنبشي".
وأضاف فخامته: في القريب العاجل ستجرى انتخابات اعضاء مجلس النواب بطريقة حرة وديمقراطية وعليكم ان تنتخبوا من يمثلكم في السلطة التشريعية، متمنيا للجميع التوفيق والنجاح.

وألقى محافظ حضرموت سالم الخنبشي كلمة رحب فيها باسم كافة ابناء ارخبيل سقطرى بفخامة رئيس الجمهورية في زيارته للارخبيل وتفقد احوال المواطنين فيه.. مشيرا الى ما شهدته سقطرى من نهضة وما تحقق فيها من مشاريع وانجازات كسرت تلك العزلة التي كانت تعيشها وارتقت بمستوى الحياة فيها، حيث يوجد في الجزيرة اليوم شبكة طرق حديثة تربط اطراف الجزيرة ببعضها البعض، بالاضافة الى مشاريع تعليمية وصحية وكهرباء واتصالات وهناك المطار الحديث الذي ربط الجزيرة بباقي اجزاء الوطن.. موضحا بان كل ذلك ياتي ثمرة لاهتمام فخامة رئيس الجمهورية وحرصه الذي اعطى هذه الجزيرة كل الاهتمام وتابع تنفيذ المشاريع فيها بصورة حقيقية تعكس رؤيته الثاقبة وادراكه لاهمية هذه الجزيرة وبقية جزر الارخبيل.

والقى مدير عام مديرية حديبو كلمة رحب فيها بفخامة رئيس الجمهورية.. مشيرا بان الجزيرة قد شهدت نهضة تنموية كبيرة شملت مختلف مناحي الحياة.. مؤكدا بان ابناء ارخبيل سقطرى سيظلون يبادلون الوفاء بالوفاء ويؤكدون دوما وقوفهم خلف قائدهم ومع الوطن ونهضته وتقدمه.

والقت رئيس فرع اتحاد نساء اليمن في ارخبيل سقطرى شيخة احمد سلمان كلمة باسم المرأة اكدت بان ابناء الوطن رجالا ونساء يقفون صفا واحدا ضد كل من يسعى للنيل من الوطن وامنه واستقراره وانهم على استعداد لتقديم الغالي والنفيس في سبيل الوطن والدفاع عن ثورته وووحدته واستقراره.

والقت الطالبة حنان ابو طالب كلمة باسم الشباب عبرت فيها عن ابتهاج كل ابناء ارخبيل سقطرى بزيارة الرئيس وتفقده لاحوال المواطنين .. مشيرة بان زيارة فخامة تقترن دوما بتحقيق الخير لأبناء أرخبيل سقطرى.
وألقت الشاعرة نوره عبدالله قصيدة شعرية نالت الا ستحسان.

وكان فخامة الرئيس القائد الأعلى للقوات المسلحة قد زار معسكر اللواء الأول مشاة بحري، حيث كان في استقباله قائد المعسكر والضباط والصف والجنود الذين تفقد فخامته أحوالهم واطلع على سير برامج التدريب والتأهيل وتحدث إليهم، حيث هنأهم بأعياد الثورة اليمنية والنجاحات التي تحققت في الساحة اليمنية والانجازات التي حققها الوطن على مختلف الأصعدة السياسية والتنموية والثقافية والاجتماعية وغيرها.
وقال نحييكم على جهودكم المبذولة في أدائكم لواجباتكم ومهامكم.. موضحا بأن أرخبيل سقطرى يكتسب أهمية كبيرة وتوليه القيادة كل الاهتمام تعويضا عما عاشه أبناء الارخبيل من حرمان.. مشيرا بأن خير الوحدة قد عم سقطرى وكسر عزلتها سواء ما تحقق في مجال المواصلات والصحة والاتصالات والتربية والتعليم والاصطياد السمكي والمجال السياحي وغيره.. مشيرا بأن جزيرة سقطرى وجزر الأرخبيل ستحظى بالمزيد من المشاريع والاهتمام خلال الفترة القادمة.. موضحا بأنها منطقة جذب سياحي وهي محط اعجاب السياح والزائرين.
ونوه فخامة الرئيس خلال حديثه مع المقاتلين بالروح المعنوية العالية التي يتمتعون بها.. مؤكدا على المزيد من الاهتمام بجوانب التدريب والتأهيل ولما يمكنهم من أداء واجباتهم ومهامهم بكفاءة واقتدار.

وكان قائد اللواء أول مشاة بحري قد القى كلمة رحب فيها بفخامة الرئيس معبرا فيها عن سعادة مقاتلي اللواء بهذه الزيارة التفقدية لفخامته لهم.. مؤكدا استعداد المقاتلين الدائم لأداء واجباتهم ومهامهم على أكمل وجه وأنهم سيكونون دوما عند حسن الظن بهم وسيظلون الجنود الأوفياء للوطن والساهرون على أمنه واستقراره وسكينته العامة.

وقام فخامة رئيس الجمهورية بعد ذلك بزيارة أحد المواقع العسكرية التابعة للقوات البحرية، حيث تحدث إلى أفراد الموقع وأشاد بما يقدمونه من واجب وطني في حماية الساحل ومكافحة القرصنة.. مشيرا إلى إهتمام القيادة بإنشاء فرع للقاعدة البحرية في جزيرة سقطرى.

وزار فخامة الرئيس منطقتي حلق شعر وقرية، حيث اطلع على بحيرة المياه الموجودة في منطقة قرية التي تمتد لمسافات طويلة، وأكد الحرص على الاهتمام بالحفاظ على البيئة الطبيعية في الجزيرة الزاخرة ببيئة غنية سواء من الاشجار والنباتات او الطيور او الشواطئ والرمال او المحميات الطبيعية الساحرة.
ووجه بسرعة استكمال انجاز الخط الدائري حول الجزيرة والذي لم يتبق منه سوى 3 كيلو مترات فقط جار فيه العمل حاليا بوتيرة عالية.

وزار فخامة رئيس الجمهورية منطقة ذي حمري، حيث التقى بالاخوة المواطنين الذين استمع فخامته منهم الى قضاياهم وتبادل معهم الاحاديث الودية المعبرة عما يكنه ابناء ارخبيل سقطرى لفخامة رئيس الجمهورية من الحب والتقدير على ما حضيت به الجزيرة من اهتمام فخامة رئيس الجمهورية.. مشيرين بأن زيارة فخامته المتكررة إلى الجزيرة تعكس هذا الاهتمام والحرص وهي الزيارات التي تثمر دوما بخيراتها على جزيرة سقطرى وأبنائها.

وتناولوا في أحاديثهم العديد من القضايا التي تهم المواطنين في الأرخبيل.. وقد وجه فخامة رئيس الجمهورية الجهات المعنية بحل تلك القضايا سواء ما يتصل منها بالجانب الإداري أو شبكة الاتصالات أو استكمال الخط الدائري او افتتاح فروع للجوازات والأحوال الشخصية، بالإضافة إلى معالجة أوضاع الكهرباء بما يلبي الاحتياجات المتزايدة للطاقة الكهربائية في الجزيرة .

كما وجه فخامته بتوفير 500 قارب يتم توزيعها على الصيادين في الجزيرة بما يوفر لهم فرص العمل ويكفل زيادة الإنتاج في المجال السمكي، كما وجه بإيجاد مصنع للتجميد للأسماك وبما يخدم الصيادين في الجزيرة، بالإضافة إلى إيجاد حل لمشكلة النقل الجوي من وإلى الجزيرة وفي إطار رؤية اقتصادية تسهل على المواطنين الانتقال من وإلى الجزيرة بيسر.

وأكد فخامته على ضرورة الاهتمام بالبيئة في الجزيرة وإيجاد المزيد من المرافق الخدمية والسياحية التي تجذب السياح إلى الجزيرة خاصة في ضوء التدفق المتزيد من السياح إليها لما تتمتع به من مزايا سياحية وطبيعية فريدة.

رافق فخامته خلال الزيارة رئيس مجلس الشورى عبدالعزيز عبدالغني ووزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر احمد ومستشار القائد الأعلى للقوات المسلحة اللواء محمود الصبيحي وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشورى.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي