فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

الجميّل لحزب الله: لا تحركوا الرغبات النائمة في 'اعادة احياء زمن الدويلات'

خدمة شبكة الأمة يرس الإخبارية
2010-12-18 | منذ 10 سنة

بيروت - وكالات - حذر الرئيس اللبناني الاسبق امين الجميل السبت 18-12-2010 حزب الله من "اعادة احياء زمن الدويلات" لان هذا الامر "سيفتح شهيات كثيرة"، وذلك في احتفال اقيم بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس حزب الكتائب المسيحي الذي يترأسه.

وقال الجميل "رغم التصعيد المتواصل ما فتئنا نردد بان حزب الله من صميم هذا البلد (...) وان هذا البلد لا يبنى من دون كل الفئات اللبنانية ومن بينها حزب الله، لكن لبنان لا يبنى مع دولة حزب الله".

واضاف "ان اعادة احياء زمن الدويلات وزمن المشاريع الخاصة بكل طائفة او حزب يفتح شهيات كثيرة في وقت يتفتت العراق ويقسم السودان ويعاني اكثر من بلد عربي نزعات انفصالية (...) فلا نحركن الرغبات النائمة".

وشدد الجميل، الذي يعتبر احد اقطاب قوى 14 آذار/مارس الممثلة بالاكثرية النيابية، على ضرورة "حل موضوع ترسانة حزب الله العسكرية، بحيث لا يبقى سلاحان في دولة واحدة، وجيشان لشعب واحد".

ويشهد لبنان ازمة سياسية منذ اشهر على خلفية الموقف من المحكمة الدولية الخاصة بلبنان التي تنظر في اغتيال رفيق الحريري عام 2005. وفي حين يتمسك بها فريق الرابع عشر من اذار/مارس وخصوصا تيار المستقبل برئاسة رئيس الحكومة سعد الحريري، يشكك فيها حزب الله ويعتبرها "اداة اسرائيلية اميركية" لاستهدافه.

ويخشى ان يتسبب القرار الظني المتوقع صدروه عن المحكمة بزعزعة الاستقرار في لبنان في ضوء تقارير صحافية تشير الى احتمال توجيه الاتهام فيه الى الحزب الشيعي المدجج بالسلاح.

وكان البطريرك الماروني نصر الله صفير اعتبر ان حزب الله قد "ينفذ انقلابا" في لبنان، مؤكدا ان "القيام بانقلاب شيء والمحافظة عليه شيء آخر".
 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي