فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

اسلاميو الأردن يدعون حكومتهم الى 'انصاف' حماس

خدمة شبكة الأمة يرس الإخبارية
2010-12-14 | منذ 10 سنة

عمان - دعا حزب جبهة العمل الاسلامي، الذراع السياسية للاخوان المسلمين وابرز احزاب المعارضة في الاردن، الثلاثاء 14-12-2010 الحكومة الاردنية الى اعادة النظر في علاقتها مع حركة المقاومة الاسلامية (حماس).

وقال مراد العضايلة مسؤول الملف الفلسطيني والقيادي في الحزب في بيان نشر على الموقع الالكتروني للحزب ان الحزب يدعو الحكومة الى "اعادة التوازن لعلاقة الاردن بالقوى الفلسطينية، والاسهام في ترتيب البيت الفلسطيني الداخلي بما يحمي مصالح الاردن الاستراتيجية".

واضاف ان "العلاقات الاردنية الخارجية وخصوصا في ما يتعلق بالشأن الفلسطيني ينبغي ان تتسم بالتوازن"، مستهجنا "فتح ابواب الاردن لبعض القوى الفلسطينية واغلاقها دون حركة حماس".

واوضح العضايلة ان "تمسك حركة المقاومة الاسلامية (حماس) بالثوابت الفلسطينية، ووقوفها المبدئي في وجه مشاريع تصفية القضية الفلسطينية على حساب الاردن، وتمسكها بحق عودة اللاجئين، ووجودها كقوة رئيسية صاعدة في المجتمع الفلسطيني، يدعو الى اعادة النظر في الموقف ازاءها".

واشار الى ان حركة حماس التي "تجرم فكرة الوطن البديل، كانت قد أكدت رغبتها في اقامة علاقات متينة مع الاردن".

ولم تستقبل عمان علنا اي مسؤول في حماس منذ ابعاد خمسة من قادتها بينهم رئيس المكتب السياسي خالد مشعل من المملكة الى قطر في 1999 قبل أن يستقر مشعل في سوريا، اثر تدهور في العلاقات مع حماس.

وشهدت علاقة المملكة مع حماس مزيدا من التوتر في العام 2006 عندما اتهم الاردن الحركة بتهريب الاسلحة من سوريا الى اراضيه.

لكن مشعل زار عمان في آب/اغسطس 2009 من اجل المشاركة في تشييع جنازة والده عبد الرحيم مشعل الذي توفي في الاردن عن 91 عاما.

ونجا خالد مشعل من محاولة اغتيال فاشلة قام بها الموساد في عمان العام 1997.

ووقع الاردن معاهدة سلام مع اسرائيل في 1994 فيما ترفض حماس الاعتراف بالدولة العبرية.
 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي