فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

نائب الرئيس اليمني يحضر العرس الجماعي ضمن منتدى تأهيل اليتيم بصنعاء

خدمة شبكة الأمة يرس الإخبارية
2010-10-20 | منذ 10 سنة

صنعاء (الجمهورية اليمنية)ـ حضر نائب الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي صباح الخميس 21-10-2010 الخميس في قاعة 22 مايو بالعاصمة صنعاء العرس الجماعي الكبير الذي أقيم برعاية فخامة رئيس الجمهورية ضمن فعاليات المنتدى العالمي الثالث لتأهيل اليتيم.

ويعد هذا العرس الجماعي في نسخته الثالثة الأكبر والذي أقيم بمساهمة من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع والطيران المفتش العام بالمملكة العربية السعودية الشقيقة في إطار العلاقات المتطورة بين البلدين.
وفي المهرجان الفرائحي البهيج القى نائب رئيس الجمهورية كلمة نيابة عن فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية عبر في مستهلها عن سعادته الكبيرة لحضور هذه المناسبة الطيبة.
وقال نائب الرئيس :" ما أروع وما أجمل هذا المنظر الذي تسوده فرحة هؤلاء الشباب من الأيتام الذين أصبحوا اليوم في وضع اجتماعي وعملي بديع ولا يسعنا إلا أن نتمنى لهم التوفيق والسعادة والخير في ظل الحياة الأسرية الجديدة".
وأضاف " ومن هذا المكان وهذا الحفل لا يسعنا إلا أن نشكر ونقدر مبادرات صاحب السمو الملكي سلطان بن عبدالعزيز وكل من سعى وتبنى هذا العمل الخير العظيم وفي المقدمة سفير خادم الحرمين الشريفين بصنعاء علي بن محمد الحمدان وأمين عام مؤسسة اليتيم الدكتور حميد زياد وحسين عبدالله الأحمر وكل من بذل جهدا في هذا المسعى العظيم".

وأشار عبدربه منصور هادي إلى أن فخامة رئيس الجمهورية قد وجه بصرف 100 ألف ريال يمني لكل عريس إلى جانب مبلغ مماثل من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ،وتلك مكرمة رائعة ومفيدة لهؤلاء الشباب.
ودعا نائب رئيس الجمهورية العلماء والخيرين في اليمن والسعودية الى التعاون البناء من اجل مكافحة الغلو والتطرف وتوفير البيئة الملائمة لمكافحة الفقر والعوز وايجاد فرص لحياة حرة كريمة من خلال الارشاد والتوعية الصحيحة.
واكد النائب ان الفقر والعوز وتدني الحالة الاقتصادية من ابرز الاسباب المؤدية الى سلوك الطريق الغير سوي وطرق ابواب الغواية والارهاب ، وعلى المؤسسات القادرة سواء كانت تربوية او غيرها الاطلاع بدورها في عملية تفعيل التكافل الاجتماعي اقتداءا بمؤسسة اليتيم التي وفرت الدرس والغذاء و العمل واليوم الزواج ..مشيرا الى ان الدولة والحكومة تدعم هذا الاتجاه بكل ماهو ممكن.
واعرب عن تقديره لجهود ادارة مؤسسة اليتيم.. متمنيا لها المزيد من التوفيق والنجاح والعمل على ايجاد فروع لها في مختلف المحافظات.

وفي الاحتفال الذي تخلله عدد من الفقرات الفنية والقصائد الشعرية و الاسكتشات واوبريت يبرز الفلكلور اليمني المتميز القى امين عام مؤسسة اليتيم الدكتور حميد زياد كلمة رحب في مستهلها بنائب رئيس الجمهورية و الضيوف القادمين من المملكة العربية السعودية ودول الخليج وتطرق الى الاهداف الانسانية والنبيلة وكل المعاني التي يمثلها الاحتفال بهذه المناسبة الفرائحية.
وأشار إلى ان هذه الكوكبة المكونة من ثلاثة الاف و200 عريس وعروس من جميع المحافظات..مشيدا بدعم فخامة رئيس الجمهورية ورعايته و تبنيه لهذه الفعالية من خلال الدعم السخي لكل عريس.
ونوه زياد بالدعم الانساني المقدم من صاحب السمو الملكي الامير سلطان بن عبدالعزيز، مما اسهم في زيادة فرحة العرسان وعجل بلم شملهم.

كما القيت في الحفل كلمة عن الضيوف القاها الشيخ عبدالمحسن الزكري المشرف العام على ادارة الدعوة في الندوة العالمية للشباب الاسلامي رئيس المحكمة في ديوان المظالم ، اكد فيها الاهمية القصوى لمثل هذه البادرة على المستويات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية وحتى الامنية.
واستعرض محاسن هذه الاعمال الطيبة على مختلف المستويات..مشيدا برعاية فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية لمثل هذه الاعمال العظيمة التي تمثل سياجا امنا للمجتمع وتحصينا لسلوكياته الدينية و الاجتماعية.
وعبر عن شكره للجميع وتقديره الكبير لصاحب السمو الملكي الامير سلطان بن عبدالعزيز لدعمه الكبير لهذا النجاح المحقق في طريق الخير والعطاء والنمو وتطور العلاقات بين البلدين الجارين الشقيقين.


 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي