فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

الرئيس صالح يترأس إجتماعا لقيادتي وزارتي الدفاع والداخلية

خدمة شبكة الأمة يرس الإخبارية
2010-08-14 | منذ 11 سنة

صنعاء(الجمهورية اليمنية) – رأس الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية القائد الأعلى للقوات المسلحة الاحد 15-8-2010 اجتماعا لقيادتي وزارتي الدفاع والداخلية.

جرى فيه الوقوف أمام الأوضاع الأمنية والقضايا والموضوعات المتصلة بمسيرة البناء والتحديث في قواتنا المسلحة والأمن وتعزيز القدرة الدفاعية والأمنية للبلاد، ومنها ما يتصل بالقدرات البحرية وخفر السواحل وجهود مكافحة الإرهاب والتهريب والقرصنة، بالإضافة إلى مناقشة القضايا الخاصة بجوانب التدريب والتأهيل والجاهزية العسكرية واليقظة الأمنية في قواتنا المسلحة والأمن.

كما تم مناقشة سياسة القبول للدفع الجديدة في الكليات والمعاهد العسكرية والأمنية وتطوير المناهج الدراسية والتأهيلية فيها وبما يتناسب مع أهداف البناء العسكري النوعي والمواكب للتطورات في مجال البناء العسكري والأمني في العالم.

وقد تحدث الرئيس صالح خلال الاجتماع، حيث هنأ القادة بشهر رمضان الكريم، مؤكدا ضرورة أن يجعل الجميع من هذا الشهر، شهر عبادة وعمل وإنتاج، وأن تتواصل الجهود في مجالات البناء وأداء الواجب .

مشيراً إلى ضرورة الاهتمام بجوانب التدريب والتأهيل والمضي قدما في تنفيذ البرامج والخطط المعدة من وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة ووزارة الداخلية في مجال الإعداد والتدريب والتأهيل لتعزيز القدرة الدفاعية والأمنية لمؤسستنا العسكرية والأمنية.

ونوه صالح بما قطعتة القوات المسلحة والأمن في اليمن من أشواط متقدمة على درب بنائها وتطورها، وما يضطلع به منتسبوها من واجب وطني
كبير في الحفاظ على الأمن والاستقرار والسكينة العامة والحفاظ على المكاسب والمنجزات وفي مسيرة البناء والتنمية.

وشدد على ضرورة التحلي الدائم بالاستعداد واليقظة العالية لمواجهة كل من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن والسكينة العامة.
وناقش الاجتماع العديد من القضايا و الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، واتخذ إزائها القرارات المناسبة.
 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي