فلسطين المحتلةالمغرب العربيالخليج العربيمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

الرئيس صالح يوجه الحكومة بالتصدي الحازم للمتلاعبين بأسعار العملة والمواد الغذائية

خدمة شبكة الأمة يرس الإخبارية
2010-08-03 | منذ 11 سنة

صنعاء(الجمهورية اليمنية) – وجه الرئيس اليمني على عبدالله صالح ، الحكومة بتركيز جهودها في تثبيت سعر العملة الوطنية واستقرارها ،وكذا اسعار المواد الغذائية الأساسية، والتصدي الحازم للمضاربين بالعملة الوطنية سواء كانوا بنوك أو محلات صرافة  وغيرهم ،وكذا المتلاعبين بأسعار المواد الأساسية واتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة بحقهم.

جاء ذلك خلال ترؤسه الثلاثاء 3-8-2010 جانبا من الاجتماع الدوري لمجلس الوزراء الذي كرس للوقوف أمام الأوضاع الاقتصادية التنموية وبوجه خاص ما يتعلق بالمعالجات المتخذة من قبل الحكومة لإستقرار وضع العملة الوطنية وتعزيز الوضع التمويني لمختلف المواد الأساسية في عموم محافظات الجمهورية.

وشدد صالح في كلمته التوجيهيه للحكومة ، على الدور المحوري الذي ينبغي أن تضطلع به وزارة الصناعة والتجارة والمجالس المحلية في أمانة العاصمة والمحافظات في هذا الجانب وعلى وجه الخصوص تثبيت أسعار المواد الأساسية والتصدي للمتلاعبين بها.

كما وجه الرئيس اليمني الحكومة بإجراء دراسة متكاملة للأوضاع الاقتصادية والمعالجات المقترحة من قبلها لاقتلاع كافة اسباب التعثر الاقتصادي وازالة التشوهات الهيكلية وتأكيد الاستقرار الاقتصادي وتعزيز عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية والتركيز على تنمية الموارد غير النفطية من مختلف الأوعية الضريبية والجمركية والخدمية ذات الطابع الترفيهي وتنمية القطاعات الواعدة .

وشددت توجيهات الرئيس صالح على ضرورة مواصلة الجهود لتعزيز البيئة الاستثمارية من خلال الاستمرار في الإصلاحات الهيكلية والمؤسسية والتشريعية ومكافحة الفساد وتجفيف بؤره وكذلك إيلاء عملية الاستثمار في مجال البنى الأساسية والخدمات المباشرة للمواطنين وخاصة ذوي الدخل المحدود المزيد من الرعاية والتشجيع لاسيما في مجال الاسكان والكهرباء لما تمثله من أهمية في تأكيد الاستقرار المعيشي وتطوير عملية البناء والتنمية الشاملة.

وأكد صالح علي ضرورة الاسراع في إستكمال المرحلة الثانية من استراتيجية الأجور والمرتبات والمتعلقة بنظام البصمة والصورة البيولوجية في القطاعين المدني والعسكري لما من شأنه تعزيز عملية الاصلاح الاداري والتسريع بخطوات الانتقال إلى المرحلة الثالثة من استراتيجية الأجور ومواصلة عملية الاصلاحات الادارية والهيكلية الواردة في الاجندة الوطنية للإصلاحات الشاملة.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي