الرئيس الفلسطيني يلتقي الوفد الأمني المصري لبحث التهدئة وتنسيق جهود إعادة إعمار غزة

2021-05-22

الرئيس الفلسطيني، محمود عباس

القدس المحتلة-وكالات: استقبل الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، السبت 22مايو2021، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، الوفد الأمني المصري حيث بحث معه التهدئة وتنسيق جهود إعادة إعمار غزة.

وأطلع الرئيس الفلسطيني، الوفد المصري على تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية. كما تم بحث المستجدات المتعلقة بالتهدئة في قطاع غزة والقدس والضفة، وتنسيق الجهود الساعية لإعادة الإعمار في قطاع غزة، والموضوعات المتعلقة بترتيب البيت الداخلي الفلسطيني.

وأعرب الرئيس الفلسطيني عن شكره للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لما تبذله مصر من جهود لتهدئة الأوضاع وإعمار قطاع غزة، والعودة للمسار السياسي.

وكان قد تم الاتفاق على هدنة ووقف إطلاق نار بين إسرائيل والفلسطينيين في تمام الساعة الثانية صباح الجمعة في الأراضي الفلسطينية بعد وساطة مصرية.

ولعبت الوساطة المصرية دوراً مهماً في المفاوضات التي تكللت بوقف النار بعد 11 يوماً من تصعيد عسكري هو الأعنف بين الطرفين منذ 2014.

وقام مسؤولون أمنيون مصريون بجولات مكوكية عقدوا خلالها لقاءات مع الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني، وناقشوا خلالها احتواء التصعيد والاتفاق على هدنة ووقف النار، على أن تتم لاحقا مناقشة الخلافات والملفات العالقة والتي تسبب التوتر والتصعيد.

وأرسل الرئيس المصري السيسي وفدين أمنيين إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية للعمل من أجل دعم وقف إطلاق النار ومتابعة إجراءات تنفيذ الهدنة والاتفاق على الإجراءات اللاحقة التي من شأنها الحفاظ على استقرار الأوضاع بصورة دائمة.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي