عشرات الجرحى خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية

متابعات الأمة برس
2021-05-14 | منذ 1 شهر

أصيب عشرات المواطنين الفلسطينيين بالرصاص الحي والمطاطي والغاز المسيل للدموع، خلال المواجهات المندلعة منذ الليلة الماضية، مع القوات الإسرائيلية في أنحاء مختلفة من الضفة الغربية.

هذا وأفادت مراسلتنا بأن مواجهات اندلعت اليوم في قرية النبي صالح غرب رام الله، وسط دعوات للتظاهر بعد صلاة الجمعة في كل مدن الضفة.

وأسفرت المواجهات عن إصابة العشرات في قرية النبي صالح بالرصاص، بالإضافة إلى حالات اختناق جراء إطلاق القوات الإسرائيلية الغازات.

وأصيب عشرات الشبان، فجر اليوم الجمعة 14 مايو 2021م ، بحالات اختناق عقب اطلاق الجيش الإسرائيلي قنابل الغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات اندلعت عند المدخل الشمالي لمدينة البيرة، جرى علاجهم ميدانيا.

وفي نابلس أصيب مواطنان بالرصاص الحي، وآخرون بالرصاص المطاطي، والعشرات بالاختناق، خلال مواجهات اندلعت بين الشبان والجيش الإسرائيلي على حاجز حوارة العسكري المقام على أراضي المواطنين جنوب نابلس.

ونقلت وكالة "وفا" عن مصادر أمنية أن مسيرة انطلقت فجر اليوم الجمعة، من وسط مدينة نابلس باتجاه حاجز حوارة، تنديدا بالعدوان الإسرائيلي على غزة والقدس.

وفي بيت لحم أصيب عشرات المواطنين بالاختناق، فجر اليوم الجمعة، نتيجة قمع الجيش الإسرائيلي لمسيرة انطلقت تنديدا بالقصف على قطاع غزة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي